كشفت دراسات طبية عن أمراض مستوطنة بولاية النيل الازرق بجنوب شرق السودان نتيجة تلوث المياه والبئة واخضع طلاب من جامعة العلوم والتقانة (180) مريضاً للكشف الطبي و(160) حالة للفحص المعملي اظهرت نتائج عن استيطان امراض حساسية الجلد والالتهابات المعوية وامراض ضغط الدم وسط النساء وصغار السن وكانت كلية المختبرات الطبية بجامعة العلوم والتقانة قد دفعت في فبراير الماضي بقافلة طبية لقريتي (مارينو ودار السلام ) بمدينة سنار لتقديم الخدمات العلاجية والارشادية للسكان وكشفت الابحاث التي اجراها الفريق الطبي أن اسباب تلك الامراض يعود لتلوث مياه الشرب وكثافة الاشجار التي ادت لتوالد الناموس والحشرات ورفع الفريق توصيات للجهات الصحية بضرورة مراجعة المياه ورش المنازل وقطع الاشجار وقدمت القافلة الطبية خدماتها العلاجية باجراء الفحوصات الطبية والعلاج وصرف الدواء مجانا بجانب عمل تؤامة بين الجامعة ومركز القدال للملاريا في مجال التدريب