تفاصيل الأخبار
photo
2016-12-25
نجاح مشرف للمؤتمر الثاني لطلاب كلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات
 انطلقت يوم الخميس الموافق 15/12/2016م فعاليات المؤتمر الثاني السنوي لطلاب كلية علوم الحاسوب تحت شعار (البرايمر كي 2) أو المفتاح الأساسي في لغة الحوسبة. بالقاعة الدولية للمؤتمرات خاطب الجلسة الافتتاحية البرفيسور نور الدين عبد الرحمن نور الدين عميد الكلية متحدثا عن أهمية الحاسوب وطلاب الحاسوب في المجتمع ودور الجمعيات في خدمة المجتمع وأوصى في ختام حديثه بتكوين جمعيات متخصصة في مجال تطوير برامج الحاسوب المختلفة وأكد برعايتها وتوفير المناخ المناسب لها حتى تطلع بدوره وتبرع في هذا المجال حتى يستطيع الطلاب أن يخرجوا ما لديهم من مقدرات بعيدا عن المقررات التي تحصر كثير من الابداع الذي يمكن للناس أن يستفيدوا منه وأضاف من جانبه أن نشاط الجمعيات بالدوام مرتبط بالنجاح والابداع وقال لابد من احتضانها ورعايتها في كل الجوانب المادية والمعنوية وذكر انهم يهدفون من ذلك في القريب العاجل لايجاد كادر أكاديمي قادر على مواجهة المجتمع بشجاعة وبفهم راسخ في تخصصه المعني
وقد كانت هناك محاضرة قصيرة قدمها الدكتور محسن عبد الله نائب عميد الدراسات العليا عن فن التعامل مع الاخر شرح فيها بالتفصيل ماذا يحتاج منا الاخر والدور الذي يمكن آن نقوم به تجاه المجتمع من حسن استقبال وضيافة وعبارات لطيفة تقرب المسافة بين الناس وما الى ذلك من كريم الخلق ونبيل الخصال فيما بيننا والاسرة الكبيرة ودورنا في تربية النشء على السمات والخصال الحميدة وقد كانت محاضرة شيقة نالت اشادة وإستحسان الحضور وذلك من خلال التصفيق الجماعي داخل قاعة المؤتمرات الدولية

 ثم بعة ذلك بدأت فقرات البرنامج الاكاديمي المتخصص من قبل الطلاب أول فقرة في هذا اليوم كانت من نصيب الطالب مصطفى بابكر ومصطفى محمود حيث قدما أوراقا علمية متخصصة في مجال علم الحاسوب والتطورات المتلاحقة له من حيث تقدم النظريات الرياضية والفيزائية الحديثة ومن ثم توالت الفقرات وقد شرف الجلسة الاولى السيد عميد شئون الطلاب الدكتور حسين عبد الله وعدد من الاساتذة ورؤساء الاقسام بالكلية وعدد من الاداريين بالجامعة وطلاب علوم الحاسوب والكليات الاخرى

وقد جاء التنظيم للؤتمر رائعا من قبل اللجنة المكونة من الطلاب الذين عكسوا وجها مشرفا لكلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات وقدم البروفيسور نور الدين عبد الرحمن اشادة خاصة بطلاب الكلية واثنى على جهودهم الحثيثة لانجاح المؤتمر واخراجه بصورة تليق ومكانة التقانة بصفة عامة وكلية علوم الحاسوب وتقانة المعلومات على وجه الخصوص.