د.هنادي الدسوقي

أشادت بقرار مدير الجامعة بإنشاء إدارة خاصة بهم

قالت د.هنادي إبراهيم الدسوقي، مديرة إدارة الخريجين بجامعة العلوم والتقانة، إن قرار مدير الجامعة د.معتز محمد أحمد البرير بإنشاء إدارة منفصلة تعنى بشؤون الخريجين يعبر عن رؤية متقدمة لأهمية ودور الخريجين في نهضة الجامعة وتطورها ومواكبتها لمسيرة الجامعات الناجحة والمؤثرة في المجتمع، خاصة في هذا التوقيت الذي يشهد حراكاً واسعاً للاسهام في خدمة الوطن. وأشادت بالتعاون الكبير الذي أبدته د.سارة مكاوي، نائب رئيس الجامعة للشؤون المالية والإدارية، وحرصها على أداء إدارة الخريجين لرسالتها من خلال دعمها لتأسيس الإدارة وتوفير معينات عملها ورفدها بالكوادر المؤهلة.

وقدمت د.هنادي التهنئة لكافة خريجي الجامعة بقيام إدارة للخريجين، باعتبار أنها تمثل المدخل الصحيح لتقنين العلاقة بين الجامعة وخريجيها وتوظيف العلاقة بما يعود بالنفع على كل الأطراف. ودعت مديرة إدارة الخريجين أبناء التقانة الذين نهلوا منها العلم وتسلحوا بالوعي للانخراط في برامج ومشاريع الإدارة الطموحة التي تستهدف خدمتهم وإدامة أواصر التواصل الاجتماعي بينهم، ودعت الخريجين للمبادرة بتكوين كياناتهم الفاعلة التي تنظم عملهم وتربطهم بالجامعة والمجتمع. وأكدت أن أبواب الإدارة مفتوحة للتشاور مع الخريجين حول أنجع السبل لتحقيق أهدافها، عبر رؤاهم وأفكارهم النيرة وعلاقاتهم ومواقعهم المميزة في مجالات العمل في الداخل والخارج.

وحيت د.هنادي مبادرة الجامعة وطلابها وإدارتها في الوقوف مع إجراءات الدولة في سعيها لمجابهة فيروس كورونا والحد من انتشاره تجسيداً لدور الجامعة وارتباطها بهموم وقضايا المجتمع وتحقيق ثقافة نشر الوعي فيه. ودعت كافة خريجي الجامعة لبذل المزيد من الجهد لإنجاح الحملة تحقيقاً لرسالة الجامعة في خدمة المواطن والمجتمع.