شهادة علمية رفيعة إلى جانب عدد من الشهادات و المؤلفات و إبتكارات … وغيرها تمت إجازتها وإختبارها بواسطة الجهات المختصة نالها إبن جامعة العلوم و التقانة أحمد محمد هارون الطالب بتقنية العلومات بمجمع الحاسوب وتقانة المعلومات حيث وضع نظرية علمية متكاملة تدخل في قياس جودة البرمجيات ووضع معادل لقياس الجودة .

الجدير بالذكر أن الطالب أحمد محمد هارون كان قد بدأ مشروع تخرجة من الصف قبل الأخير بالكلية مما تسبب له بالكثير من المشاكل بين اخوانه و زملاءه من الطلاب.

هو من أبناء نيالا البحير وعبر هذه النظرية العلمية الشاملة تم تكريمه كأصغر عالم برمجيات في السودان و في أيام  ثورة ديسمبر تمكن من القيام بتوصيل الشبكات محطماً أرقاماً قياسية في الإتصالات و أصبح مرجعاً للكثير من المهندسين و أنشأ فريق (سودانيز سوفت وير ) في الخرطوم كأفضل فريق تقني . وقد سجل تاريخه هذا أول طالب من جامعة العلوم و التقانة يحصل على مثل هذه الشهادة المجازة من الملكية الفكرية بهذه النظرية العلمية المتكاملة بعد الإثبات و البرهنة .